مركز الخليج لسياسات التنمية

  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

السياحة وآفاقها المستقبلية في سلطنة عمان - قاسم الربداوي

طباعة PDF
* الدكتور قاسم الربداوي
 
 
 
 
الملخص
 
 
 تُشكل السياحة مصدراً مهماً للدخل في سلطنة عمان؛ ولهذا حققت تطوراً ملحوظاً من خلال إحداث المنشآت السياحية فيها، ونسبة تشغيل القوى العاملة، وما تدره من دخل سنوي، وقد ساعد على ذلك وجود المقومات السياحية الطبيعية والبشرية والتاريخية. ولهذا فقد اكتسبت أهمية كبيرة في الحاضر، ويمكن أن تكتسب أهمية أكبر في المستقبل، حيث تتحدد آفاقها خلال السنوات المقبلة. ونظراً إلى ما لهذا الموضوع من أهمية، فقد اتسمت دراسته بشكل تفصيلي من خلال المحاور الآتية:
 
أولاً - المحور الأول: تحديد هدف البحث ومناهجه، والأهمية الاقتصادية للسياحة من حيث الإنفاق السياحي، وإقامة المنشآت السياحية، والأهمية الاجتماعية،
والبيئية والخدمية
. ثانياً - المحور الثاني: مقومات تنمية السياحة: الطبيعية من حيث الأمطار والرياح، ومظاهر السطح والغطاء النباتي والحيواني البري، والمقومات البشرية: مثل الإعلام السياحي، والمهرجانات السياحية، والمقومات الخدمية والتاريخية، والنقل والمواصلات.
ثالثاً - المحور الثالث: أنواع السياحة وتشمل: السياحة الوافدة من خارج السلطنة، والداخلية، ثم الآفاق المستقبلية للتنمية السياحية من خلال نتائج البحث ومجموعة مقترحات لتحقيقها، ثم قائمة بالمراجع التي اعتمد عليها الباحث في بحثه
 
 
 
 
للقراءة والاطلاع .. اضغط هنا
 
 
 
_________
 
 
 
 
الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها