مركز الخليج لسياسات التنمية

  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

مكانة الصناعات الصغيرة والمتوسطة في استراتيجيات التنمية الاقتصادية لدول مجلس التعاون الخليجي - د. نبيلة العمودي

طباعة PDF

مقدمة

 

رغم الامكانيات والموارد الوفيرة التي تتمتع بها دول مجلس التعاون الخليجي إلا أنها لم تحقق بعد مستوى التنمية الاقتصادية والاجتماعية المنشودة لترتقي إلى مصاف الدول المتقدمة، وقد جاءت الأزمة المالية العالمية الأخيرة، لتكشف نقاط الضعف في بنية الاقتصاد الخليجي لولا تدخل الصناديق السيادية وإعادة النظر في أولوياتها لكانت تداعيات الأزمة أكبر بكثير مما حدث.

كل ذلك ادى إلى ضرورة إعادة ترتيب الاولويات في خطط التنمية لدول مجلس التعاون الخليجي، وتحديد مسار التنمية فيها بما ينسجم مع متطلبات المرحلة، للارتقاء باقتصادياتها: وللتبوا مكانتها في النظام الاقتصادي العالمي. مع العلم أن معظم اقتصاديات تلك الدول بعتبر اقتصاد ريعي يعتمد بالأساس على سلعة واحدة وهي النفط، والذي يساهم بنسبة كبيرة في الناتج المحلي الإجمالي لدول المجلس.

 

 

للقراءة والاطلاع ...اضغط هنا

 

 

__________

المصدر: جامعة الأندلس

 

الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها