مركز الخليج لسياسات التنمية

  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

إدارة سياسات العمالة المهاجرة في دول مجلس التعاون الخليجي :مخاطر وفرص - محمد ديتو

طباعة PDF

موجز تنفيذي

تمر مجتمعات الخليج العربية بمرحلة مفصلية في تطورها السياسي والاقتصادي والاجتماعي, ویتطلب ذلك القيام بخيارات وسياسات واعية ومدروسة, حيث یتوجب عليها أن تستشرف الأحداث المستقبلية المحتملة, وتتعامل مع المعضلات الحالية في نفس الوقت. وفق أحدث الإحصائيات الصادرة عن الأمم المتحدة, فان موقع دول مجلس التعاون الخليجي في الخریطة الدولية للهجرة یتسم بمجموعة من السمات الخاصة الفریدة من نوعها. فالهجرة في هذه المنطقة الحيویة من العالم, ناجمة عن وضع معين لأسواق العمل فيها , تطور ضمن سياق تاریخي واقتصادي محدد , وعلى الرغم من سعي هذه الدول خلال العقود الماضية لتخفيض أعداد العمالة المهاجرة لدیها , إلا أن جهودها لم تحقق النتائج المتوقعة . یدعو ذلك الى مراجعة نقدیة بناءة لمفهوم هجرة العمالة "المؤقتة " السائد لوصف العمالة المهاجرة في دول المجلس, ومدى ملائمته لطبيعة الاعتماد على العمالة , وخصوصا أن جميع أنواع أنظمة الاستقدام مبنية على آون الحاجة " مؤقتة " . وهي أنظمة بحاجة الى التحدیث ضمن سياسة وإستراتيجية واضحة تجاه موضوع الهجرة وفق منظور تنموي یهدف الى استقطاب الكفاءات والمهارات المكملة للموارد البشریة الوطنية المتوفرة خاصة في أوساط الشباب والنساء من الداخلين لأول مرة الى سوق العمل . تم استعراض القوى المحرآة للهجرة , وتبيان أنها معرضة للتغير في المستقبل , بصورة قد تؤثر على أداء أسواق العمل في دول المجلس .تدعو الورقة الى نظرة متوازنة تجاه التأثيرات المحتملة للعمالة المهاجرة , وعدم الاقتصار فقط على الجوانب السلبية , وتم شرح المنهج المتبع في تجربة إصلاح سوق العمل بمملكة البحرین , وإبراز الدور الكبير لنمط استحداث الوظائف في القطاع الخاص وأثره على توفير فرص العمل المناسبة للعمالة المواطنة الشابة . إن إصلاح أسواق العمل لا یمكن أن ینعزل عن إصلاح نظم التعليم والتدریب والإصلاح الاقتصادي , وما یتطلبه ذلك من انسجام وتكامل السياسات وتعاون المؤسسات المعنية , وتحدیث آلية اتخاذ القرارات لتعكس الشراآة الثلاثية لأطراف الإنتاج الثلاث (الحكومات – العمال – أصحاب الأعمال) . تم التطرق الى تجارب توطين العمالة في دول المجلس وتوضيح أسباب عدم فعاليتها في حل مشكلة البطالة بصورة مرضية . وتدعو الورقة الى الاستفادة من أفضل الممارسات الدولية في مجال تنظيم استقدام العمالة المهاجرة , منوهة الى أهمية قيام دول مجلس التعاون الى المبادرة لرفع مستویات التنسيق مع الدول المرسلة للعمالة , ووضع أجندة عمل قائمة على تحدید الأولویات في التعاون المشترك بين مجموعتي الدول .

 

للقراءة والاطلاع ... اضغط هنا

_________

المصدر: موقع الأمم المتحدة

 

 

الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها